,

مفتي مصر السابق: إمام الخوارج قطري والذي قاتلهم من الإمارات

قال مفتي مصر السابق علي جمعة، إن إمام الخوارج كان يدعى «قطري بن الفجاءة، ومن هنا جاء اسم قطر، وكان هذا الشخص فصيحا لكنه تزعم الخوارج الأزارقة».
وأضاف جمعة، خلال مقطع مصور لأحد دروسه، أن «قطري بن الفجاءة نزل قطر وأصبحت الخوارج هناك»، مضيفا أن «الغريب أن المهلب بن صفرة الذي قاتل الخوارج كان من الإمارات».
وتابع وسط ضحكات الحضور في الدرس: «حاجة غريبة كأنها جينات تتوارث».
ويأتي كلام جمعة تزامناً مع الأزمة الخليجية التي بدأت في 5 يونيو/حزيران الجاري، حين قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت الثلاث الأولى عليها حصاراً برياً وجوياً، لاتهامها بـ»دعم الإرهاب»، وهو ما نفته الأخيرة.
وشدّدت الدوحة على أنها تواجه حملة «افتراءات» و»أكاذيب» تهدف إلى فرض «الوصاية» على قرارها الوطني.‎
جمعة، المعروف بتأييده للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، سبق أن قال في تصريحات تلفزيونية، إن الأخير» يعد أمير البلاد وطاعته من طاعة الرسول وعصيانه من عصيان النبي».
وأضاف أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال «من أطاعني فقد أطاع الله، ومن عصاني فقد عصى الله، ومن أطاع الأمير فقد أطاعني ومن عصى الأمير فقد عصاني»، مؤكداً أن الأمير يعد رأس الدولة وهو الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وأشار إلى أن السيسي يقوم بالفصل بين السلطات، ويعتبر كل من هو موجود على رأس سلطة أميرا لكل من تحته من مرؤوسين.
أما أكثر تصريحاته إثارة للجدل فهو قوله للسيسي: «لقد تواترت الرؤى بتأييدكم من قبل رسول الله «صلى الله عليه وسلم»، ومن قبل أولياء الله».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بالصور: سودانية تنجب ثلاثة ذكور وتطلق علهم أسماء رجب وطيب واردوغان

كارلوس يعترف: هكذا خططت لاغتيال ملك المغرب بإيعاز من الرئيس الجزائري