,

منهم من ربطها بـالجن..مديرية التعليم بطاطا تدخل على خط الإغماء المتكرر للتلميذات

دخلت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بطاطا على خط تعرض تلميذات يتابعن دراستهن بالثانوية الإعدادية ابن سينا بجماعة سيدي عبد الله امبارك، للإغماءات المتكررة، التي يصاحبها صراخ، الشيء الذي تسبب في موجة من الخوف في صفوف العائلات، وباقي التلاميذ.

وفيما لايزال سبب هذه الإغماءات غير معروف، وربط بعض أولياء أمور المعنيات، تلك الإغماءات والصراخ بوجود “جن” بالمؤسسة، أفادت المديرية في بلاغ لها بأنها تتتبع عن كثب، وبتنسيق تام مع المصالح الجهوية والمركزية تطورات الموضوع، مضيفة أنها ستقوم يكل ما يلزم لكي تستعيد المعنيات عافيتهم، حيث اتنقلت لجنة برئاسة المدير الإقليمي لمعاينة الوضعية، والاستماع إلى كل المنتسبين إلى المؤسسة، والقيام بجلسات في إطار الدعم النفسي مع المعنيات.

وبعد تقديمه للدعم النفسي، للطاقم الإداري، والتربوي، حث مدير الأكاديمية صحبة المدير الإقليمي خلال زيارته للمؤسسة، أمهات وآباء المتعلمات، والمتعلمين على ربط الظاهرة بأسبابها الحقيقية، وبالتالي العمل على تجاوزها بشكل سلس، وسريع، وبعيدا عن التأويلات الخاطئة، في إشارة منه إلى ما تم الترويج إليه بكون المؤسسة بها “الجن”.

إلى ذلك، انتقلت بعثة طبية مختصة إلى عين المكان، يضيف المصدر ذاته، موضحا أن هذه البعثة قامت بفحص التلميذات اللائي تأثرن بزميلاتهن، حسب تصريحاتهن، وكذا المصابات السابقات بحالة الإغماء، كما اجتمعت البعثة ذاتها مع ممثلي الإدارة، وجمعية الآباء. ومن المنتظر أن تكشف البعثة الطبية الأسبوع المقبل عن أسباب تلك الإغماءات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

صحيفة بريطانية : ملكة إنجلتلرا من نسل الرسول وابنة عم الملك محمد السادس

صور جديدة و فاضحة لصديقات ضحية فيديو واش معندكش ختك