, ,

حصاد يرسل فرق تفتيش إلى 10 آلاف مؤسسة تعليمية

أياما قليلة بعد انطلاق الموسم الدراسي، عمدت وزارة التربية الوطنية إلى مباشرة عملية تفتيش شاملة ستهم أزيد من 10 آلاف مؤسسة تعليمية في مختلف الأقاليم والجهات، قبل وضع التقارير النهائية على طاولة حصاد في أجل أقصاه 25 أكتوبر المقبل.

و  أشارت” المساء”إلى أن هذه العملية، التي انطلقت رسميا أول أمس، تأتي بعد التهديدات الصريحة التي بعث بها حصاد إلى مديري المديريات والأكاديميات والمؤسسات التعليمية، وباقي المسؤولين، من مغبة عدم تنفيذ تعليماته بشكل حرفي، خاصة في ما يتعلق بتأهيل المؤسسات التعليمية، ووضع صباغة كلفت مئات الملايين، في وقت أكدت فيه بعض المصادر أنها ستختفي مع نهاية الموسم لضعف جودتها.

كما شملت الخطوط الحمراء التي وضعها حصاد ضرورة عدم تجاوز القسم لـ30 تلميذا في المدارس الابتدائية، و40 تلميذا في باقي المستويات، وهو ما جعل عددا من المديرين يرفضون تسجيل التلاميذ بعد وصولهم إلى العدد المحدد دون مراعاة لمصيرهم، خوفا من عقوبات تأديبية عصفت فعلا بعدد من المديرين والمسؤولين، من بينهم المدير الإقليمي للتعليم بتينغير.

و  استغربت مصادر «المساء»  مسارعة المفتشية العامة لإيفاد لجن تفتيش سترفع تقارير ستشكل دليل إدانة ضد صغار العاملين بالقطاع، رغم عدم التزام الوزارة بما تعهدت به من توفير آلاف الطاولات والسبورات الجديدة، بعد أن أكد حصاد، في وقت سابق، أمام البرلمان بأن جميع المؤسسات ستتوصل بها مع انطلاق الموسم الدراسي، ونبهت المصادر ذاتها إلى أن عددا من المؤسسات التعليمية رفعت خلاصة بحجم الخصاص، والعدد المطلوب من الطاولات والسبورات، دون أن تقوم الوزارة إلى الآن بتسليمها، أو بسط أسباب التأخر.

ومن المقرر أن تقوم فرق التفتيش المكونة من 2170 مفتش بزيارة جميع المؤسسات التعليمية البالغ عددها 10833 مؤسسة، والأقسام الداخلية البالغ عددها 833 بالفترة الزمنية بين 14 شتنبر و24 منه كحد أدنى، وبين 14 شتنبر و6 أكتوبر كحد أقصى، وستعمل هذه اللجان على رفع تقارير للمصالح المركزية للمفتشية لتوضع على مكتب وزير التربية الوطنية.

ولم تستبعد المصادر ذاتها أن يكون شهر دجنبر موعدا لأكبر عملية تأديب وإعفاء في القطاع، بعد أن يتم رفع التقارير النهائية إلى حصاد الذي يستعد لعقد أول ندوة صحفية له بعد توليه للقطاع، واتخاذه مجموعة من القرارات والتدابير المثيرة للجدل، والتي زادت من حدة الغموض الذي يحف مصير ومستقبل المدرسة العمومية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مواطنون في أزيلال يحفرون قبورهم وسط الطريق احتجاجا على عدم تلبية مطالبهم

يحرق زوجته بعدما ضبطته يخونها مع زوجة شقيقه ..!